فلسفتنا

نسعى جاهدين في نادي المدينة التعليمية للجولف لبناء وإرساء علاقات دائمة مع طلابنا، ونفخر بما يحرزوه من تقدم. ويتجلى هدفنا - سواء مبتدئين أو لاعبين محنكين – في التطور معًا. لكل لاعب غولف احتياجات مختلفة وبالتالي لا يقتصر تركيز فلسفتنا على تحقيق المرونة لمواكبة أنماط التعلم المختلفة فقط بل نسعى للتعاطف مع احتياجات طلابنا.

 

ونقدم باستمرار مجموعة واسعة ومتنوعة من الدروس المرتبة والمنسقة بعناية فائقة، دروس متعددة المناهج والمقاربات ذات برامج مناسبة للأفراد أو الجماعات. كما يعمل دائمًا مدرسونا المؤهلين تأهيلاً عالياً على تطوير أنفسهم باستمرار والحصول على التدريب لتطبيق حلول شاملة مفصلة.

 

جدير بالذكر أن مركز التميز في النادي متخصص في تسع اختصاصات أساسية من تقنيات التأرجح، والتمايل، والميكانيكا الحيوية، والعقلية الصحيحة والرفاهية. إن مواردنا لا تضاهى ولا مثيل لها حيث نملك مركز تميز نفخر بأنه يضم أحدث بيانات مراقبة المعدات الحديثة الخاصة بالمسافة التي تقطعها الكرة مع تحليل ثلاثي الأبعاد للتأرجح كل ذلك معزز بمناطق التدريب المكثف سواء داخل أو خارج المركز، وكلها تخلق بيئة تعليمية رائعة. يسرنا أن نعترف بأننا نتعلم من كل متدرب ونفخر بتسجيل بياناتهم منذ اليوم الأول لتحليل ما يحققوه من تقدم، وقياس كل خطوة من خطوات رحلتهم في عالم الجولف.