تتحدث جاكي ديفيدسون، مساعد مدير تطوير لعبة الجولف في”آر أند أي” عن أهمية تطوير هذه الرياضة في قطر

أب يصطحب ابنته الصغيرة إلى نطاق القيادة في نادي المدينة التعليمية للجولف، أو أسرة مؤلفة من أربعة أفراد تتوجه إلى الملعب المكوّن من تسع حفر، أو أمّ تعمل في مجال صناعة الجولف. هي رياضة تستقطب الإناث من مختلف الأعمار وعلى مستوى عالميّ، وهذه هي أحد الأهداف الرئيسية لنادي الجولف الملكي في ”سانت أندروز” والمعروف بـ” آر أند أي”.

جاكي ديفيدسون، مساعد مدير تطوير لعبة الجولف في”آر أند أي (التقطت الصورة قبل كوفيد-19)

في ظلّ التوقعات المالية بإنفاق النساء نحو 35 مليار دولار أمريكي سنويًا على رياضة الجولف، فإن ارتباط هذا الإنفاق بالتغيير المستدام أمرٌ بالغ الأهمية، فمن خلال العمل ضمن فريق التطوير التابع لـ” آر أند أي أيفي سانت أندروز” ومقرّه اسكتلندا، يجري التركيز بشكل أكبر على هذه الرياضة بهدف ترسيخها كثقافة وجعلها أكثر شمولًا في جميع أنحاء العالم.

حتى الآن، التزمت أكثر من 700 منظمة حول العالم بتطوير تلك الثقافة الأكثر شمولًا في هذه اللعبة، بما في ذلك الاتحاد القطري للجولف، ونادي المدينة التعليمية للجولف

جاكي ديفيدسون

في هذا الإطار، يهدف ميثاق المرأة في لعبة الجولف، والذي أطلقه “آر أند أي” في مايو 2018، إلى زيادة مشاركة عدد الإناث في لعبة الجولف، وتشجيع المزيد من الأُسر على الاستمتاع بهذه الرياضة كنشاط ترفيهي، بالإضافة إلى توفير المزيد من الفرص التطوعية للنساء في صناعة الجولف. حتى الآن، التزمت أكثر من 700 منظمة حول العالم بتطوير تلك الثقافة الأكثر شمولًا في هذه اللعبة، بما في ذلك الاتحاد القطري للجولف، ونادي المدينة التعليمية للجولف.

بالنظر إلى الإقبال المتزايد على رياضة الجولف في قطر، يصبح من المهم تعزيز المشاركة النسائية في هذه الرياضة لا سيّما في دولة رائدة مثل قطر. من هذا المنطلق، تسلط زيارة الجولة الأوروبية إلى نادي المدينة التعليمية للجولف -ضمن بطولة البنك التجاري قطر ماسترز للجولف التي تقام في شهر مارس الحالي- الضوء مرة أخرى على الفرص المتوفرة لممارسة رياضة الجولف في قطر.

يلتزم نادي المدينة التعليمية للجولف التابع لمؤسسة قطر بجعل لعبة الجولف رياضة يسهل الوصول إليها وشاملة. (التقطت الصورة قبل كوفيد-19)

لقد كان من الرائع أن نشهد على تعاون الشركاء في هذه البطولة، وهم يجتمعون معًا لتنظيم مسابقة “بلاي تو بار” نهاية العام الماضي، وهي سلسلة مصممة لتعزيز مهارات الأطفال للانتقال من مرحلة التدريب إلى مرحلة ممارسة الرياضة في ملعب الجولف. كذلك، دعمت “آر أند أي” منطقة “سوينغ زون” خلال بطولة البنك التجاري قطر ماسترز للجولف عام 2020، ما ساعد في تسليط الضوء على برامج الاتحاد القطري للجولف.

يوفّر “آر أند أي” الدعم المادي للاتحادات الوطنية في جميع أنحاء العالم لتطوير هذه الرياضة وتنميتها للنساء والفتيات، مما يضمن المشاركة وتعزيز الفرص ويشجع التنوع في جميع المجتمعات داخل الدولة. من برنامج “بينك بيرديز” في كوستاريكا إلى مبادرة “فلكسي كلوب” في نيوزيلندا، هناك نماذج ناجحة يمكن الاقتداء بها أجل تشجيع المزيد من النساء والفتيات على رياضة الجولف.

يتطلب الأمر تحولًا حقيقيًا طويل الأجل ومستدام في ثقافة لعبة الجولف، بهدف ضمان سهولة الوصول إلى هذه الرياضة وجعلها أكثر جاذبية

جاكي ديفيدسون

على سبيل المثال، يوجد 16 في المائة فقط من النساء يلعبن الجولف في المملكة المتحدة، وهذا يتطلب تحولًا حقيقيًا طويل الأجل ومستدام في ثقافة لعبة الجولف، بهدف ضمان سهولة الوصول إلى هذه الرياضة وجعلها أكثر جاذبية في عيون النساء.

تهدف حملة “آر أند أي” الجديدة #FOREeveryone التي تم إطلاقها مؤخرًا والمتعلقة بميثاق المرأة في رياضة الجولف، إلى الانطلاق من الالتزام الذي تم تحقيقه بالفعل من قبل المنظمات العالمية.

إنها بداية برنامج طويل الأمد لدعم صناعة الجولف، ولا سيما في بريطانيا العظمى وأيرلندا، وقد بدأ البرنامج بتوزيع مجموعة من التجهيزات على الأندية والمصممة لتقديم إرشادات حول التحسين التشغيلي والتسويقي للمساعدة في جذب المزيد من النساء والفتيات إلى هذه اللعبة.

سواء داخل الملعب أو خارجه، نتطلع إلى أن نشهد مشاركة المزيد من النساء والفتيات في رياضة الجولف في قطر

جاكي ديفيدسون

في صيف عام 2019، أطلقت” آر أند أي” أيضًا برنامج تطوير المهارات القيادي لدى المرأة في رياضة الجولف، وهو جزء من التزامنا المستمر بالميثاق. لقد كان من الرائع تخرّج 20 امرأة حتى الآن من هذا البرنامج، كل واحدة منهنّ تطوّر مهاراتها، وتُحقق الازدهار الذي تتطلع إليه. في الواقع، أكثر من 50 في المائة من النساء المشاركات من دفعتنا الأولى يشغلن مناصب متقدّمة، بينما ستة من الدفعة الثانية حصلن على ترقية أو حافظن على المستوى المتقدّم في عملهنّ خلال فترة التغيير.

وقع نادي المدينة التعليمية للجولف على ميثاق المرأة في رياضة الجولف. (التقطت الصورة قبل كوفيد-19)

سواء داخل الملعب أو خارجه، نتطلع إلى أن نشهد مشاركة المزيد من النساء والفتيات في رياضة الجولف في قطر، وذلك بمساعدة مايكل برايدوود، المدير العام لنادي المدينة التعليمية للجولف وفريقه. حتى الآن، 29 في المائة من لاعبي الجولف المسجلين في قطر هم من الإناث، ونأمل أن يظلّ التقدم في منحنى تصاعدي.

Article provided by Qatar Foundation